غنوة
مـــــــــرحبا بك
زائرنا الكــريــــم


فــــــي

منتدى غنوة

انضـــم الان الــى احلــى
اعضاء


واستمتع بكـــل جديـــد


منتديات غنوة

 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
أهلا وسهلا بكل الأعضاء والزوار وأتمنى لكم أسعد الأوقات ** **

شاطر | 
 

 قصة حقيقية ظهور إمرأة من الجن لانسان حقيقى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البرنسيسة
عضو ذهبى
عضو ذهبى
avatar

انثى
عدد الرسائل : 184
العمر : 44
البلد : مصر
الوظيفة : دكتورة
المزاج : رومانسى
اعلام :
المزاج :
المهنة :
السٌّمعَة : 0
نقاط : 28152
تاريخ التسجيل : 09/05/2010

مُساهمةموضوع: قصة حقيقية ظهور إمرأة من الجن لانسان حقيقى   الخميس ديسمبر 16, 2010 10:47 pm

بسم الله الرحمن الرحيم أروى لكم اليوم قصة بقلمى حقيقة واكتبها وأعلم ان هناك من سوف لن يصدق واعلم ايضا ان هناك من يركز وقد خاض نفس التجربة ليقول نعم انا اصدق ليس ذلك هو المهم بالنسبة لى ولكن هذة القصة واقسم بالله العلى العظيم سأرويها لكم وباختصار كما حدثت تماما وربنا الشاهد على كلامى فى يوم من الايام يوم 4/4/2006 تحديدا كان يوم عيد ميلادى وكنت قادم من القاهرة الى الاسكندرية فى قطار مكيف وكنت ايامها متزوج وقبل تحرك القطار بدقيقة واحدة جلست بنت امامى لن ارى فى مثلها شكل ولا لعيونها لون من قبل حاولت ان ادارى نظراتى لها وانبهارى واغمضت عينى وتخيلت انها لى نزلت هى فى مدينة طنطا وكملت انا الى الاسكندرية ومضيت افكر بها الى ان نزلت ودخلت بيتى تذكرتها بعض اللحظات ونمت واعتقدت ان القصة انتهت بتلك النهاية جاء اليوم التالى لاذهب الى عملى لاركب سيارتى واسير فى اتجاة عملى فجأة وجدت الفتاة امام السيارة لاقف وانا مصدوم ولم اتكلم نظرت لها ونظرت لى ولم نتكلم فكبريائى لم يسمح لى بنصف كلمة وانطلقت مرسعا بالسيارة ليجن عقلى وقلت يمكن صدفة يمكن هى هنا بتعمل حاجة او بتشترى حاجة او عند قرايبها المهم حاولت اقنع نفسى انها صدفة وذهب الى عملى سارحا فيما حدث ورجعت الى المنزل ساكنا ساكتا لتسالنى زوجتى ماذا الم بى وكان الرد انى مجهد فى العمل ونمت لاصحى على فجر يوم جديد اليوم التالت نزلت من البيت فلم تدور السيارة حاولت اصلاحها ومحاولاتى قد بائت بالفشل لامشى وانتظر تاكسى يوصلنى وبالفعل جاء التاكسى وركبتة فى عجلة من امرى ساخذ نصف يوم ان وصلت متاخر وفى نصف الطريق اتحسس جيبى لكى اشعل سيجارة اتذكر ان علبة السجائر نسيتها فى عربتى فطلبت من السائق نزولى دقيقة لاشترى علبة سجاير من النوع الذى اشربة لانة لا يباع فى مكان عملى ونزلت لاشترى السجاير فوجدت جنبى فتاة تشترى مناديل نظرت اليها وجدتها هيا جننت وكتمت صدمتى فضحكت لى فضحكت لها فقلت لها دا تالت يوم اشوفك ردت وقالت اة غريبة فعلا يمكن صدفة قلتلها حضرتك منين اصلا قالتى من مدينة طنطا قلتلها ممكن لحظة احاسب السواق قالت اتفضل وحسبت السواق ولم اذهب لعملى فى ذلك اليوم واقترحت عليها التعارف وشرب فنجان قهوة على البحر وبالفعل وافقت ورحبت بشدة ونظرا لحدود المقالة اريد الاختصار الشديد المهم قضينا معا 9 ساعات عدو سريعا مثل الثوانى المعدودة واتفقنا على تكرار المقابلة فى اليوم الرابع ورجعت بيتى افكر وافكر ومازلت مصمم انها صدفة ليست اكتر كم كنت غبيا او مغيبا وفى صباح اليوم الرابع التقينا فكان جمالها ليس بجمال انسان قد راتة عينى من قبل من بياض ناصع لاعين خضراء لشعر طويل بنى يصل الى بعد المقعدة إستحالة انى رايت مثلها من قبل عرضت عليها ان نجلس فى شقتى الثانية بدل الكازينو فوافقت وذهبنا للشقة وبعد دخولنا الشقة بربع ساعة وجدتها تقوم من الكرسى الذى امامى بمسافة مترين تقريبا لتجلس بجوارى فبعدت نفسى سنتى مترات بجوارها لتاتى مرة اخرى وتضيق المسافة ونظرت لى وقالت قبلنى نبض قلبى بشدة من الاستغراب والدهشة فقلت لها لا انا متزوج واحنا اخوات ومقدرش اعمل كدة قربت منى اكثر لتقبلنى لاقوم اقف وابعد عنها لتقترب منى مرة اخرى ومصممة على ما فى بالها الى ان استسلمت لها بعد حوالى ساعة ونصف من المحاولات منها والتفكير منى الى ان وقع المحزور لاجد نفسى غارقا فى شعرها واجد نشوة لم اجدها من قبل مع اى بشر وذهبنا واتفقنا ان نأتى هنا تانى يوم وقد حدث ما حدث واليوم الثالث ايضا فى نفس المكان لنفعل ما فعلنا وفى تالت يوم قالت لى جملة لم انساها حتى الان وهى تحضنى بشدة طبطبت على كتفى من الخلف وقالت لى هذة الجملة قالت اوعدك انك عمرك مهتنسى اليوم دة ابدا فى حياتك شكيت بالامر فدفعتها بشدة لأرى معالم وجهها لاجدها تنظر الي نظرة خرافية لا استطيع وصفها فقد كانت عيونها الخضراء مقلوبة وملامحها كلها توحش وعندما شاهدتها وهى فوجئت بدفعى لها لارى ملامح وجهها وهى تقول تلك العبارة غيرت بسرعة ملامح وجها لتصبح عادية وطبيعية جدا وابتسمت حاولت احقق فيما قالت قالت لا تعكر صفو يومنا وبالفعل نظفت الشقة بالمكنسة الكربائية حتى اخفى اى اثر لما حدث لان زوجتى تأتى الى هنا وتنظف كل فترة ورجعت بيتى وبعد رجوعى وجدت زوجتى تصر على الذهاب الى الشقة الاخرى فرفضت فصممت بحجة انها لم تنظف من فترة وانها نسيت هناك بعد الاشياء الهامة ومن ثقتى من ان الشقة ليس بها اثر وافقت وذهبنا معا وقلت لها هنبات هناك بقى الليلة فوافقت وجلست امدد قدمى امام التلفزيون كنت اشاهد ماتش للمنتخب لاجد زوجتى تدخل علي الحجرة وترمى بجوراى بجاروف مليان حجات عمرى مشفتها قبل كدة ورمت محتوياتة على مكتب جنبى لانظر الى المحتويات لاجد الاتى بنس شعر خصل شعر لونها بنى فاتح وتوك شعر وابزين صندل فقالت لى اية الحجات دى قلتلها معرفش قالت تانى بصوت اعلى اية دة رديت عليها بصوت اعلى واعلى معرفش معرفش قالتلى شعر مين دة قلتلها شعرك قالتلى لاء انا شعرى بنى غامق ودة بنى فاتح مين الى كان فى الشقة ودب الشجار واختصارا بلا تطويل لحيز المقالة حدث الانفصال والطلاق لانها تاكدت بفعل بعض الجيران لارجع البيت اجد تشعب العنكبوت من الخراب فى كل ركن من اركان البيت بعد هجر زوجتى لة فى وسط صدمتى وزهولى بقدرى الغريب المهم بعد المشاكل قلت مليش غير انى اتزوج بدلا من الوحدة وما كان امامى غير زواجى من من تسببت فى خراب بيتى لاذهب لها كلية طب جامعة طنطا والتى رحت معها يوما قبل ذلك هناك ودخلت معها ايضا الى الداخل لتنهى بعض المصالح فذهبت هناك لأسأل عنها ليقولو لى لا يوجد هنا احدا بهذا الاسم فذهبت الى مكتب الشئون أنظر فى الكشوفات فلم اجد اسمها الذى رايتة فى بطاقتها هناك فى اسماء طلاب الفرقة الرابعة لأرجع الى بيتى حزين لفقدان زوجتى وغلطتى فى حقها وحق نفسى ولتمر السنين وأتزوج من اخرى وفى لحظة من الحزن و الصدق صارحت صديقا لى مقربا بتلك القصة ليصر انها جنية ليفتح الطريق لعقلى لتخيل ما حدث مرة اخرى شكلها طريقة التعارف الصدفة المتكررة الاختفاء النهائى عدم وجودها فى كليتها طول شعرها الشاذ اخر كلمات قالتها انك لن تنسى هذا اليوم طوال حياتك وحدث كلامها بالتفصيل فقد خرب بيتى ولم انسى فعلا هذا اليوم طوال حياتى فكرت فى كلام صديقى الذى اقسملى على انها ليست إنسانة وأن والدة كان يحكى لة قصصا تثبت حقيقة ما يقول وكان بيتكلم بحماس شديد و بتأكيد وثقة وشكيت فى أمرى من كلامة وكان لابد لى ان أحسم الامر فذهبت الى احد الشيوخ ليفسر لى تفسيرا منطقيا لما حدث فرد عليا ردا كنت لا أتوقعة قال لى نفس كلام صديقى المخلص قال بالحرف يا إبنى الطريقة والخطة والاسلوب دة لا يصدر الا من جن تشكل بصورة انسان مفيش حاجة اسمها صدفة 3 مرات فى 3 ايام متتالية وقال لى أمثلة كثيرة من الواقع وقال انة مذكور فى القرأن الكريم قلت لة متاكد يا عم الشيخ فرد قائلا ربنا الى قال موش انا الى بقول لأن المواصفات والطريقة والاسلوب دة لا يصدر الا من الجان وقال لى بعض الايات القرأنية وبعد الاحاديث عن الرسول الكريم فشكرتة وذهبت مستطردا ومتمتما ومفكرا وحتى مرت السنين وتزوجت من اخرى ورزقت بطفل أيضا ولم انسى أبدا ما حدث ولن انساة ما حييت ولعل تكون هذة المقالة عظة وعبرة والسلام عليكم ورحمة الله وبركاتة


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.nagham.own0.com
 
قصة حقيقية ظهور إمرأة من الجن لانسان حقيقى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
غنوة :: 
المـــنتدى الأدبـــى
 :: 
القسم الأدبى
 :: 
قصص وروايات وحواديت
-
انتقل الى: